السعر : 10.00$
الفئة : رواية وقصص
رقم الإيداع : 9786144257364
نوع التجليد : غلاف ورقي
تاريخ الصدور : 2013
عدد الصفحات : 208
القياس : 14 x 21 سم
متوفر
إلكتروني

خنادق العذراوات

بعد أن أصبح عاملاً فيه قرّر إبراهيم سالم، المجنّد السابق في الأمن المركزي، أن ينهب مصنع البيرة. لكن أطماعه لا تتوقّف هنا، فيتعاون مع المومس ناديا وأستاذ التاريخ رمضان لبيع المصنع الذي يختزل تاريخ مصر الحديث بمبلغ 300 مليون جنيه. يجنّد جاسوساً له داخل المصنع لمعاونته على إتمام صفقة الخصخصة وصولاً إلى البيع النهائي. يسمعمراد الطالب الجامعي أصوات العمال الذين يهتفون ضدّ بيع مصدر رزقهم، لكن ماذا بإمكانه أن يفعل؛ فهو جزء من الصفقة بحكم علاقته القديمة بالمافيا السارقة.
 
رواية شيّقة تروي تاريخ مصر الذي تمّ نهبه بانتظام على يد المستثمرين الجدد، حلفاء النخبة الحاكمة. هؤلاء لم يعلموا أن الخنادق التي حفرها الأجانب، عندما بنوا المصنع التاريخي، سيعبر منها شباب ثورة 25 يناير إلى ميدان التحرير.
 

وجدي الكومي روائي وقاص مصري وصحافي في جريدة "اليوم السابع" المصرية. صدر له في الرواية "شديد البرودة ليلاً" و"الموت يشربها سادة"، ومجموعة قصصية بعنوان "سبع محاولات للقفز فوق السور".
صدر له عن دار الساقي: "خنادق العذراوات".