"القراءة ضرورية للحياة كالتنفس  ..."
ألبرتو مانغويل


اقوال الصحف

 من أين يبدأ رجل مثل سمير القنطار قصته؟ وكيف يحكي ثلاثين سنة من حياة في السجن؟ ربما يبدأ من هنا، من سرد أسماء السجون التي عاش فيها الفدائي اللبناني وكبر. 22 انتقالاً من معتقل إلى آخر في رزنامة قاسية احتاجت جدولتها إلى صفحة ونصف صفحة من «سمير القنطار: قصتي»، «الرواية الوثائقية» التي كتبها الزميل حسان الزين عن أشهر أسير...
أمسكت عالية ممدوح نبتة الحياة، نزعت عنها أوراقها وأبقت عرقاً واحداً فقط. أبقت على الحب. الروائية العراقية المقيمة في باريس، تركت الحب يتعرى في «غرام براغماتي» (دار الساقي)، وجعلتنا نستمتع بشمّ تلك الرائحة الخاصة لملابسه الداخلية الناعمة والمثيرة، وهي تتساقط قطعة تلو أخرى.
لغة شعرية متوترة، ومعالجة رمزية لتصدّع الذات
تجربة جديدة من تجاربه المستمرة في الشعر، اصدر الشاعر ادونيس كتاب "ديوان البيت الواحد في الشعر العربي" وهذا ليس تجربته الأولى، فقد أصدر من قبل أربعة أجزاء تحت عنوان "ديوان الشعر العربي، في نحو ألفين صفحة، لم تكن المختارات لجمع الشعر وحسب، بل اختيار الشعر الأعظم في التراث العربي.
جميعنا، مَن يتّفق مع سمير القنطار ومَن يختلف معه، لا يعرف قصّته، فقائد عمليّة جمال عبد الناصر في نهاريا، وقع فتىً في السادسة عشرة من العمر في أسر الصورة التي صاغتها الآلة الدعائية الاستخبارية الإسرائيلية. كتاب «سمير القنطار: قصّتي» لحسّان الزين، الصادر قريباً عن دار الساقي، يحاول تقديم رواية عميد الأسرى العرب في السجون الإسرائيلية، منذ...
في سنة 1973 ذهبت لزيارة عباس بيضون في صور. كان الوقت ليلاً حين وصلت الى بيته القديم، ذاك الذي أمكن لي أن أتعرّفه أكثر بعد ذلك، مضيفاً الى جواره البحري، أو الصخري، مشاهد شبه حقيقية وشبه أسطورية أوْجدتها قصيدة "صور". كان البيت قليل الأثاث، وقد زادت من وحشتي فيه الإنارة الخفيفة وانفراده في ذلك المحيط الخالي، كما أذكر أيضاً. لم أكن أعرف أن...
هل يكتب الشاعر عباس بيضون سيرته في «مرايا فرانكشتاين»، كتابه النثري الجديد (دار الساقي) ام يروي شذرات من هذه السيرة التي شاءها متقطعة ومتداخلة زمنياً على خلاف السير الذاتية التي يكتبها الأدباء عادة؟ إنها الكتابة بوصفها «نظراً الى الوراء» كما يعبّر الشاعر في إحدى الفقرات، والنظر هذا الى الوراء إن هو إلا استعادة للعمر الذي...
يُتهم الأمير تشارلز، ولي عهد بريطانيا، بين حين وآخر بأنه «مسلم سري»، وهي تهمة توجه أيضاً الى الرئيس باراك أوباما، وقد رأيت في مواقع متطرفة صوراً مزيفة للأمير والرئيس، وكل منهما يعتمر عمامة أو نوعاً من اللباس الإسلامي.  
تناول الدكتور أحمد العيسى، مدير جامعة اليمامة بالرياض سابقاً، التعليم العالي في السعودية بالنقد والتحليل، مركز على مسألة غياب «هوية» الجامعات السعودية واستقلالها، في كتاب جديد له بعنوان «التعليم العالي في السعودية: رحلة البحث عن هوية»( دار الساقي ـ بيروت).  
يصف مدير جامعة اليمامة سابقاً، الدكتور أحمد العيسى الجامعات السعودية بأنها نسخة واحدة ومكررة في أكثر من مكان، مؤكداً على تميز جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية بـ "هويتها" التي لم تأت من خلال مبانيها أو تخصصاتها، وإنما جاءت من خلال وضوح رسالتها واستقلاليتها عن نظام التعليم العالي. ويوجه العيسى نقدا لنظام التعليم العالي في المملكة من...