"القراءة ضرورية للحياة كالتنفس  ..."
ألبرتو مانغويل


الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية- ج7

رقم الإيداع : 9781855165779

نوع الغلاف : Hardback

تاريخ الصدور : 2007

عدد الصفحات : 704

السعر : 30.00$
سعر النسخة الأساسي:25$، يضاف إليه 5$ بسبب وزنه الزائد

القياس : 17x24


تعد الوثائق البريطانية أغزر مرجع عن الجزيرة العربية منذ بداية القرن العشرين، نظراً لعلاقة بريطانيا الوثيقة بشؤون الجزيرة العربية، ودورها المهم في الخليج العربي وإماراته، فضلاً عن العراق ومصر.

 

ويحتوي هذا الجزء السابع من سلسلة "الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية"، على أهم الوثائق المتعلقة بالحجاز ونجد لسنتي 1923 و1924 اللتين كانتا من أهم السنوات في التاريخ الحديث لهذين القطرين العربيين. فقد مرت بهما خلال هاتين السنتين أحداث خطيرة كان لها أبعد الآثار في مستقبلهما.

 

وتلقي الوثائق التي يتضمّنها هذا الجزء الأضواء على موقف بريطانيا من هذه الأحداث، وهو موقف على جانب عظيم من ألاهمية، لأن بريطانيا كانت في تلك الفترة قادرة على التأثير في اتجاهها وتغليب كفة على أخرى.

 

ومن أهم الأحداث التي شهدها القطران العربيان، نجد والحجاز، خلال هاتين السنتين، "مؤتمر الكويت" الذي عقد كمحاولة لتسوية الخلافات بينهما، ولكنه فشل في تحقيق ذلك الهدف، واستمرت المفاوضات بين الملك حسين والحكومة البريطانية بشأن عقد معاهدة بينهما، فلم تسفر عن شيء. وخلال ذاك شنّ سلطان نجد عبد العزيز آل سعود هجومه على الحجاز، وتنازل الملك حسين عن العرش لابنه "الأمير علي" وبدأ حصار جدة الذي دام قرابة عشرة أشهر وانتهى الأمر بخروج "الملك علي" ودخول السلطان عبد العزيز آل سعود إلى جدة.

 

وتحتوي هذه المجموعة على بعض الوثائق المهمة بامتيازات النفط في نجد، ووثائق عن مسائل الحدودبين نجد وشرق الأردن، ومواقف الملك عبد العزيز تجاه بريطانيا والحجاز، كما تحتوي علي مراسلات بشأن تمثيل "سلطان نجد" في لندن، وموقفه من "ميثاق المحمرة" ومن العراق، وتضم أيضاً تقريراً مفصلاً عن "الأحوال الاقتصادية والمالية في الحجاز" وتقريراً آخر للمعتمد والقنصل البريطاني في جدة حول موضوع الاستيلاء على الطائف. وهي جميعاً وثائق في غاية الأهمية، وكانت في حينها على جانب عظيم من السرية.

 

 

 

 
نجدة فتحي صفوة
(1923 – 2013)

دبلوماسي وكاتب عراقي، تخرج من كلية الحقوق ببغداد وواصل دراسته في جامعة لندن. له مئات المقالات والدراسات في شتّى الصحف والمجلات العربية في العراق ومصر ولبنان وبريطانيا. كتب زاوية «هذا اليوم في التاريخ» في جريدة الشرق الأوسط يومياً مدة خمس سنوات. صدر له عن دار الساقي "حكايات دبلوماسية" و"الجزيرة العربية في الوثائق الريطانية بأجزائها السبعة".

 


الزبائن الذين اشتروا هذا الكتاب، اشتروا أيضاً: